الموعد اليومي - يومية وطنية

السبت, 20/12/2014

Font Size

Screen

Profile

Layout

Menu Style

Cpanel

منبر القراء

تحف وحروف

تحفة أدبية أخرى تضاف إلى رصيد كل مبدع من خلال تواصله الوجداني مع المشهد الأدبي في الجزائر.. وتشكيله حلقة

وأخيرا

هنيئا لنا بعودة فضاء الروح و الإحساس

تتساقط الورود لتسكن الساحات

يا أميرة عشقي...

أيتها القادمة من الزمن الجميل

عشقكِ الخرافي استوطن الروح

ماذا أقول لها....

يجتاحني الشوق إليها وتربكني أنفاسها

تتهادى روحي مع زفراتها فماذا أقول لها عند رؤياها

أذوب من أجلك.. فهل هناك اعتبار

ليتني شمعة تنير لك حجرتك في ليلة أظلمت عقب انقطاع للتيار... لكن لا؟ أنا أستحق دورا أفضل من هذا بكثير؛ ليتني

البرد يبتسم

ألم بنا الضيــــق واكتســى

حلة الفقر في هذا الزمــن

جوهر النّفوس

نفـــــيس النّـــــفوس الطّــــهر مكنـــونــها الّـــذي

بـــــدا فــــي بشـــاشة الـــوجــــوه ويــــرســـــــم

أنا أحبك

أنا أحبك

هل تشعرين بي؟

كيف لا تكونين صديقتي

قصة معاناة وشموخ وعزة

أنا عابث تبعثرت أشلائي وانتفضت أحلامي

وما بقى لي في جعبتي حديث ولا في رفوف خزانتي روايات

You are here صفحات أخرى منبر القراء
jQuery lightbox clone - prettyPhoto - by Stephane Caron